الرئيسية / أخبار عامة / ” ميراث النساء” كتاب يفتح النقاش المسكوت عنه بالمغرب

” ميراث النساء” كتاب يفتح النقاش المسكوت عنه بالمغرب

أصدرت الكاتبة والدكتورة المتخصصة في علم النفس سهام بنشقرون كتابا جديدا يحمل عنوان “ميراث النساء”، وهو مؤلف بحثي أنجزته بتنسيق مع  23 باحثا وخبيرا في مختلف التخصّصات في العلوم الإنسانيّة والاجتماعيّة، وصَدَر بثلاث لغات (العربيّة والفرنسيّة والإنجليزيّة).

ويأتي إصدار هذا الكتاب بحسب بلاغ توصلت نون بنسخة منه “استجابة للحاجة المُلحّة إلى فتح نقاش علمي رصين وإلى طرْق باب التفكير بطريقة أكاديميّة حول هذه القضيّة الأساسيّة والحسّاسة داخل المجتمعات الإسلاميّة، مع ما تعرفه هذه الأخيرة من تحوّلات كبيرة، ومع ما تعرفه وضعية المرأة من تطوّر ملموس، وهو الأمر الذي يمكن ملاحظته بكل سهولة في المغرب”.

ويهدف هذا “العمل العلمي من جهة أولى لتنوير القرّاء من خلال اقتراح مجموعة من الدّراسات والتّحليلات المختلفة الّـتي يمكن أن تُغني تفكيرهم حول هذا الموضوع بعيدا عن كلّ جدل أو خلاف، ومن جهة أخرى، خلق نقاش جماعيّ وبَـنّاء وشامل ومحايِد داخل مجتمعنا حول الإصلاحات التي يمكن أن تحدُث حول موضوع الإرث بالمغرب في ضوء وجهات نظر متعددة التّخصّصات”.

وأفاد البلاغ ذاته “إنّ الانتقال، في بلادنا، من نظام العائلة “القَبَلِيّة” إلى الأسرة “النّوويّة”، وولوج المرأة إلى سوق العمل، ومساهمتها المتزايدة في الخليّة الأسريّة، أحيانا كثيرة بصفتها ربّة أسرة، يجعل المنظومة الفقهية للإرث غيـر متماشية مع واقع واحتياجات المجتمع المغربي”.

وقالت سهام بنشقرون صاحبة فكرة الكتاب في تصريح لنون “بناء على الاقتناع بأنّ التّفكير الجماعيّ منفذ يؤديَ إلى حلول مناسبة وأكثر مصداقية، فإنّ هذا المؤلَّف يطمح إلى اقتراح مجموعة من الحلول العلميّة بالاعتماد على التّخصصات المتنوعة لمعالجة هذه الإشكاليّة المتعدّدة الأبعاد وذات التّحدّيّات الاجتماعيّة والدّينيّة والقانونيّة، وكذا الاقتصاديّة والسّياسيّة والنّفسية والتّربويّة”، مردفة “هذا العمل الجماعيّ ينطلق في المقام الأوّل من وجهات نظر مختلفة ومتقاطعة؛ فمؤلّفوه ليست لهم آراء متطابقة، ولكنّ ما يوحدهم هو اقتناعهم بضرورة تحسين فِعْـلِـيّ لحقوق النّساء وحماية كرامتهنّ”.

وأضافت المتحدثة بأن طموح الكتاب هو “الدّفاع عن فكرة أساسية وهي أن هذا الإصلاح العادل والمُنصِف للمنظومة الفقهية للإرث في المغرب لا يمكن أن يحدث إلا بالإستناد أساسا إلى مبادئ وتعاليم الإسلام المستمدة من النصوص المؤسسة: القرآن والسنة الصحيحة، وأنّ مثل هذا الإصلاح لا يتعارض مع الدين الإسلامي، بل على العكس من ذلك يستمد أُسُسه من داخل المنظومة الدّينيّة الإسلاميّة”.

و يسعى مؤلفو الكتاب إلى أن يكون مرجعا من بين المراجع المعتمدة التي يستند عليها هذا النّقاش الحَسّاس والهامّ لمجتمعنا، حيث عملوا على إبراز العديد من المؤشرات “تبين أن مقاومة أيّ إصلاح بخصوص هذه المسألة لا تستند إلى المرجعية الدينيّة فقط، ولكنّ أسبابها ودوافعها متعدّدة؛ إنها اجتماعيّة-ثقافيّة ونفسيّة وسياسيّة وتربويّة كذلك”.

عن نون

شاهد أيضاً

إهداء شقة للفنانة زهيرة صديق في ليلة نجوم الشاشة

اختتمت أمس الخميس 16 نونبر فعاليات الدورة الرابعة لحفل “ليلة نجوم الشاشة” بإهداء شقة للفنانة زهيرة …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *