الرئيسية / أخبار عامة /  خبراء دوليون ومغاربة يناقشون إشكاليات أمراض المناعة الذاتية بالمغرب

 خبراء دوليون ومغاربة يناقشون إشكاليات أمراض المناعة الذاتية بالمغرب

 

نظمت الجمعية المغربية لأمراض المناعة الذاتية  و الجهازية التي ترأسها الدكتورة خديجة موسيار  يوم السبت 18 نونبر 2017  بالدار البيضاء يوما دراسيا حول إشكاليات المناعة الذاتية، تحت موضوع “جهاز المناعة  وأمراض المناعة الذاتية والجهازية “عرف حضور خبراء دوليين ومغاربة .

وقد سلط المؤتمر الضوء على كيفية تورط الجهاز المناعي في نشأة أمراض أكثر شيوعا مثل الذئبة الحمراء  والتهاب المفاصل الروماتويدي، وعلى خصوصية بعض التهاب الأوعية الدموية المتعلقة بانخفاض في أجزاء الجهاز التكميلي.

وفي تصريح لـ”نون” قالت الدكتورة موسيار خديجة اختصاصية في الطب الباطني رئيسة الجمعية المغربية لأمراض المناعة الذاتية و الجهازي أن “الجهاز المناعي هو شبكة كبيرة مكونة من أعضاء وخلايا وجزيئات. يتشكل  من عدة جهات فاعلة، نظام المناعة الفطرية  ذو التدخل السريع، ولكن الخالي شيئا ما من الذاكرة، ونظام المناعة المكتسبة، و الذي يمر عبر تفعيل الأجسام المضادة التي يحتفظ بها الجسم بعد اتصال جهاز المناعة مع البكتيريا والفيروسات ، و هناك أيضا  النظام المناعي  التكميلي، و هو عبارة عن مجموعة من البروتينات، لها دور هام في الجهاز المناعي عن طريق تكتيف الدخيل وتنبيه الخلايا الأخرى  من اجل تفعيل آليات الدفاع المناعي. يتم ضمان التواصل بين كل هؤلاء المتداخلين  من قبل  عائلة  مكونة من جزيئات تسمى السيتوكينات.و هي بروتين يستخدم في عمليات نقل الإشارة والتواصل ما بين الخلايا”.

وأضافت “أمراض المناعة الذاتية تنجم عن خلل في جهاز المناعة  الذي يبدأ في مهاجمة أعضائنا السليمة  في حين أنه من المفترض أن يحمينا من العدوان الخارجي من مختلف الفيروسات والبكتيريا والفطريات . يمكن أن يهاجم الجهاز المناعي الجلد مؤديا إلى الصدفية أو مرض الجلد الفقاعي، أو يهاجم الجهاز العصبي مع ظهور التصلب المتعدد أو الوهن العضلي. يمكن أن يهاجم الجهاز المناعي كدالك الغدة الدرقية و الغدد الصماء الأخرى أو الغدد الخارجية الإفراز، والعضلات، و المفاصل، و الجهاز الهضمي. هذا الاضطراب يمكن أن يرتفع إلى درجة أن يشن فيه جهاز المناعة  عدوانا ضد  العناصر التي تكونه مثل خلايا الدم البيضاء،و السيتوكينات … “

وكرست أشغال هذا اليوم لمشكلة مهاجمة الجهاز المناعي  نفسه بنفسه ستركز على دراسة اثنين من الأمراض : الوذمة الوعائية والهيموغلوبين  الليلي الانتيابي، وهما مرضان يطرحان مشكلة حقيقية في المغرب، و بالأخص من جهة صعوبة الحصول على التشخيص و ذالك لندرتهما و عدم التعرف عليهما بسهولة من طرف جميع الأطباء.من جهة أخرى يمكن أن يكونا مهددان للحياة نظرا   لشدتها. بالإضافة إلى ذلك، بعض من العلاجات الفعالة للغاية لا تتوفر في المغرب.

فالوذمة الوعائية  مرض نادر تنتج عنه  نوبات تورم الأوعية الدموية، ويؤدي إلى انتفاخ  ملحوظ خاصة على صعيد  الوجه، والفم  أو على مستوى القصبات  الهوائية . لكن يمكن للورم أن يحدث في أي جزء من الجسم وخاصة في البطن مؤديا إلى ألام متكررة في البطن. تحدث الوذمة  إما عفويا أو ردا على أسباب بسيطة مثل كدمة خفيفة . هذه الوذمة الوعائية يمكن أن تكون ناتجة عن الإفراج على البراديكينين و هي  مادة موسعة للأوعية. هذه الوذمة  تختلف عن تلك المتعلقة بالإفراج عن مادة  الهيستامين و المرتبطة بمشكل الحساسية و دالك بعدم وجود حكة و الطفح الجلدي الذي يسببها : الشرى . قد تكون هذه الوذمة الوعائية   من النوع الوراثي و تترتب عن  نقص في  جزء من النظام التكميلي المناعي يسمى استريز المانع، ولكن أيضا قد تكون مكتسبة متعلقة بوجود  أجسام مضادة تهاجم هذا الجزء من النظام التكميلي. قد تكون الوذمة الوعائية كعارض جانبي لبعض الأدوية التي تتصدى لضغط   الدم و المثمتلة في  مثبطات الأنجيوتنسين . تكون في 85٪ من الحالات، مستويات هذا الجزء التكميلي منخفضة، لكن في 15٪ المتبقية، يتداول البروتين بكميات طبيعية في الدم، لكن وظيفته تكون مختلة. قد يكون المرض سببا في اندلاع  أمراض مناعية ذاتية، على الأخص  الذئبة الحمراء، بسبب تأثيره على استهلاك أجزاء من النظام التكميلي.

ومرض الهيموغلوبين الليلي الانتيابي، من جانبه،  مرض جيني. لكن تداعياته على الجسم تورط الجهاز المناعي ولا سيما التكميلي منه. يتجلى هذا المرض عن طريق تدمير خلايا الدم الحمراء ، المشكل الذي يظهر عبر تغيير لون البول الذي يصبح لونه  أحمرا خصوصا في الصباح،  يعطي المرض كدالك تخثر الدم على صعيد الأوعية ، الأمر الذي  يمكن أن يؤثر على الكلى أو على الأمعاء. يرجع السبب الجوهري للمرض إلى عدم وجود مرساة   تتيح لبروتينات معينة  أن تلتصق  بسطح خلايا الدم  لحمايتهم من الهجوم ضدهم  من  طرف جهاز المناعة . في غياب هذه الحماية، يتسنى لجزء من الجهاز التكميلي أن يرسخ على سطح  الكريات  الحمراء و بدالك يتم تدميرهم.

عن نون

شاهد أيضاً

القطاعات النسائية للأحزاب اليسارية تدعو الشعب المغربي للمشاركة بقوة في مسيرة 10 دجنبر

وجهت القطاعات النسائية للأحزاب اليسارية بالمغرب (حزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي، حزب النهج الديمقراطي، حزب المؤتمر …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *