الرئيسية / أخبار عامة / الكاتبة ليلى الشافعي تنشر غسيل اتحاد كتاب المغرب

الكاتبة ليلى الشافعي تنشر غسيل اتحاد كتاب المغرب

نشرت الكاتبة ليلى الشافعي مقالا طويلا من جزأين، تحدثت فيهما عن تجربتها داخل اتحاد كتاب المغرب الذي يترأسه الكاتب عبد الرحيم العلام، وتناولت فيهما سفريات ولقاءات وأحداث كثيرة، كشفت فيها  عن تفاصيل كثيرة وخطيرة تهز أركان هذا الاتحاد الذي لا يسمع له صوت، خاصة على المستويين الأخلاقي والمالي.

واستهلت الشافعي في الجزء الأول لمقال طويل بالقول “سأحدثكم عن علاقتي بالولاية الحالية لاتحاد كتاب المغرب، (والتي طالت أكثر من اللازم) وعن دوري فيها والمواقف التي اتخذتها رفقة قلة من أعضاء المكتب التنفيذي، إن لم أقل شخصا واحدا قبل أن ينسحب، هو الآخر، من اللعبة. هذه المواقف التي لم تجد لها آذانا صاغية داخل المكتب، كما سأحدثكم عن باقي الحيثيات التي أحاطت بعمل المكتب”.

وفي الجزء الثاني تحدثت عضوة المكتب التنفيذي للاتحاد عن صراعها مع عبدالرحيم العلام رئيس الاتحاد، حيث أوردت تفاصيل لأحداث ومواقف، قبل أن تخلص إلى ما مفاده أن الاتحاد في زمن العلام “إضاعة للوقت والجهد وإهدار للمال العمومي”.

ولفتت الكاتبة في ذيل مقالها الطويل إلى “أخبر الجميع أنني وجهت رسالة إلى كل من رئاسة الحكومة والمجلس الأعلى للحسابات ووزارة الاقتصاد والمالية أطلب منها أن تحقق في التجاوزات وربما “الاختلاسات” التي تمت داخل الاتحاد، وليحققوا معي أنا أيضا، فأنا على الرغم من كوني داخل مراكز القرار فإنني لا أعرف شيئا ذا شأن في هذا المجال، فقط لأن العلام وأمينة المال حريصان على التستر حول هذه الميزانية”.
لتختم بالقول “في انتظار ما سيسفر عنه تحقيق المجلس الأعلى للحسابات وباقي من توصلوا بطلبي، أعلن أنني الآن مستعدة لكل شيء. فقد صدحت بالحق إبان سنوات الرصاص وتلقيت ما تلقيت على أيدي السلطات المغربية، كما صدحت به في الدورة الحالية للمكتب التنفيذي للاتحاد وتلقيت ما تلقيت من إهانات من طرف الرئيس وزبانيته، ومع ذلك فلن أكف عن قول الحق والتعبير عن رأيي بكل حرية؛ ولو استدعى الأمر المواجهة عبر المحاكم”.

عن نون

شاهد أيضاً

إهداء شقة للفنانة زهيرة صديق في ليلة نجوم الشاشة

اختتمت أمس الخميس 16 نونبر فعاليات الدورة الرابعة لحفل “ليلة نجوم الشاشة” بإهداء شقة للفنانة زهيرة …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *