الرئيسية / أخبار عامة / الإفريقي: غضب الشعوب لا يفجرهما الجوع بل تفجرهما الاهانة

الإفريقي: غضب الشعوب لا يفجرهما الجوع بل تفجرهما الاهانة

فاطمة الإفريقي

تعليقا منها على  الفيديو المسرب للمعتقل ناصر الزفزافي القيادي الأبرز في حراك الريف، وهو يتعرض لعملية تصوير وصفت بالمهنية لكافة أطراف جسمه بمكان غير معلن عنه،  قالت الإعلامية فاطمة الإفريقي ” إذا ما شاهدتُ غدا صورةَ لناصر الزفزافي يحرق هو أيضا جواز السفر ، سأعذرهُ..”.

وتابعت الإعلامية المعروفة بنشاطها ودعمها للاحتجاجات الشعبية المطالبة بالكرامة والحرية في تدوينة على حسابها الفيسبوكي “إذا ضاق بعض أهل الريف مع توالي إهانات أبناءهم وطالبوا يوما باللجوء أو بالانفصال ، قد أعذرهم ..”.

وأضافت الإفريقي في التدوينة ذاتها أن “التعذيب ليس بالضرورة أثراً على الجسد ، قد يكون جرحاً غائراً في الكرامة .. “، خالصة إلى أن “التطرّف وغضب الشعوب لا يفجرهما الجوع ، بل تفجرهما الاهانة”.

عن نون

شاهد أيضاً

“منادجر” سعد لمجرد بفرنسا تتضامن مع ضحيته

مشاركة على: WhatsApp

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *